الأخبار

وصول الدفعة الثانية من منحة الوقود السعودية لتشغيل محطات الكهرباء

وصلت اليوم إلى ميناء الزيت بمدينة عدن الدفعةالثانية من منحة المشتقات النفطية المقدمة من المملكة العربية السعودية عبر البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن على متن الباخرة ENCELIA لتشغيل محطات الكهرباء في إطار الدعم السخي لحكومة المملكة.

وأوضح وزير الكهرباء والطاقة الدكتور أنور كلشات المهري، بأن مادة المازوت وصلت إلى غاطس الميناء والمقدرة كمياتها ب”40″ ألف طناً مترياً على أن تصل غدا الباخرة JASMIN JOY تحمل على متنها “70” ألف طن متري من مادة الديزل استكمالاً للدفعة الثانية.

ونوه الوزير كلشات أن المنحة ستيتفيد منها محطات الكهرباء في عدن ولحج وأبين وحضرموت تحت إشراف اللجان الوزارية المشكلة ضمن الجهود المبذولة لاستقرار التيار الكهربائي في المحافظات ، معبراً عن شكره لجهوده المملكة في مساعدة اليمن وتخفيف معاناة اليمنيين في ظل الظروف التي يمر بها البلد.

وأهاب وزير الكهرباء بتعاون الجميع لتحقيق أهداف المنحة وتنفيذ التزامات الوزارة في إطار الحرص على استمرارها والاستفادة منها في تحقيق تقدم في ملفات التنمية الأخرى.

هذا وكانت الدفعة الأولى من المنحة السعودية قد وصلت في وقت سابق وبلغ إجمالي كمياتها “1،260،895” طناً مترياً بقيمة 422 مليون دولار أمريكي وأسهمت في تشغيل نحو 80 محطة كهرباء في عدد من المحافظات، وتأتي بالتنسيق والتعاون مع الحكومة اليمنية ودعما لتحقيق الاستقرار المعيشي والاقتصادي للشعب اليمني، وامتدادًا للدعم السخي الذي تقدمه المملكة العربية السعودية لبلادنا في جميع المجالات، وتأكيداً على أواصر الأخوة والروابط المتينة بين البلدين الشقيقين.

زر الذهاب إلى الأعلى